أخبار سياسيةأخبار عالمية

حسن نصرالله يحذر: إذا شنت إسرائيل حربًا مع لبنان سيكون ردنا “بلا حدود وضوابط”.. لسنا خائفين من الحرب ولا من أمريكا ولا غيرها

حذّر الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله، الأربعاء، من أنه إذا شنت إسرائيل حربًا على لبنان فإن الرد سيكون “بلا حدود وضوابط”، مضيفا “لسنا خائفين من الحرب”.

كان نصر الله يلقي خطابًا مخططًا له مسبقًا بمناسبة الذكرى الرابعة لمقتل القائد العسكري لفيلق القدس الإيراني قاسم سليماني، الذي قُتل في غارة جوية أمريكية في العراق في يناير/كانون الثاني 2020. ويأتي خطاب نصر الله أيضًا بعد يوم واحد من مقتل قيادي حركة حماس صالح العاروري في انفجار بالضاحية الجنوبية لبيروت، الذي قال مسؤول أمريكي لشبكة CNN إنه ناجم عن غارة جوية إسرائيلية.

ويأتي هذا أيضًا وسط تصعيد مميت بين إسرائيل وحزب الله منذ هجوم 7 أكتوبر/تشرين الأول والحرب التي تلت ذلك بين إسرائيل وحماس، مما أثار مخاوف من امتداده إلى صراع إقليمي أوسع.

وقال نصر الله: “نحن حتى الآن نقاتل في الجبهة بحسابات لذلك هناك تضحيات لكن إذا فكر العدو أن يشن حربًا على لبنان حينها سيكون قتالنا بلا حدود وضوابط وسقوف”. وأضاف: “️لسنا خائفين من الحرب ومستعدين لها”

ومضى الأمين العام لحزب الله قائلا: “الحرب معنا ستكون مكلفة للغاية. فاذا شُنّت الحرب على لبنان فإن مقتضى المصالح اللبنانية الوطنية أن نذهب بالحرب إلى الأخير من دون ضوابط”.

وعن مقتل العاروري في لبنان، الثلاثاء، قال نصر الله: “جريمة الأمس كانت كبيرة… هذه الجريمة لن تبقى دون رد وعقاب وبيننا وبينكم الميدان والأيام والليالي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock